تعرض نادي يوفنتوس الإيطالي لهزيمة مفاجئة أمام ميلان بنتيجة 2-4، بعدما كان متقدما على “الروسونيري” بنتيجة 2-0.

وعاد فريق ميلان الإيطالي في غضون 6 دقائق فقط بعد تسجيل 3 أهداف.

وتعد هذه الهزيمة الأولى التي يتعرض لها يوفنتوس منذ عودة منافسات الدوري الإيطالي، بعدما نجح الفريق في الفوز بجميع مبارياته السابقة.

وردا على الهزيمة الكبيرة، قال البرتغالي كريستيانو رونالدو: “لم تكن تلك هي النتيجة التي أردناها، ولكن يجب أن تبقى رؤوسنا مرفوعة وأن نواصل العمل”.

فيما أكد الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني لليوفي: “أعتقد أننا لعبنا بأداء رفيع المستوى في أول 60 دقيقة وسيطرنا تماما ثم حدث انهيار.. لا يجب التفكير كثيرا فيما حدث، لأن هناك مباراة أخرى بعد 3 أيام، عادة لا يمكن إيجاد أسباب لهذه الانهيارات غير المفهومة”.